البوم الصور

المزيد



اتصل بنا


الهاتف: 44109009 – 44109000

فاكس: 44109001

العنوان: منطقة مسيمير الدوحة قطر

صندوق بريد: 23720 الدوحة – قطر

البريد الإلكتروني: info@mesaimeerclub.com

تشيلي تفوز على أستراليا



تاريخ الإضافة : 2014-06-14


استهل منتخب تشيلي مشواره في نهائيات مونديال البرازيل بفوز مثير 3-1 على نظيره الأسترالي في ثاني مواجهات المجموعة الثانية التي شهدت في وقت سابق من اليوم الجمعة تحقيق منتخب هولندا لمفاجأة كبيرة بتفوقه على حامل اللقب منتخب إسبانيا بنتيجة 5-1.
افتتح ألكسيس سانشيز التسجيل لمنتخب تشيلي في الدقيقة 12، ثم ضاعف خورخي فالديفيا النتيجة بعدها بدقيقتين فقط، قبل أن يقلص تيم كاهيل الفارق بتسجيله هدف أستراليا الوحيد في الدقيقة 35، ولكن البديل جان بوسيجور أكد تفوق المنتخب الأحمر "لا روخا" بتسجيله الهدف الثالث في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.
انتصار تشيلي سيمنحها بكل تأكيد الكثير من الثقة قبل مواجهتها المقبلة أمام إسبانيا حاملة اللقب، في الوقت الذي أصبحت فيه آمال الكانغارو الأسترالي في بلوغ الدور الثاني شبه مستحيلة.
الترشيحات قبل اللقاء كانت تصب في مصلحة منتخب تشيلي، ومع اعتماد الأرجنتيني خورخي سامباولي مدرب الفريق الأميركي الجنوبي على تشكيلة ضمت معظمها لاعبين محترفين في أفضل البطولات الأوروبية، بدت مهمة منتخب أستراليا في غاية الصعوبة خاصة مع اختيار المدرب آنجي بوستيكوغلو على تشكيلة معظمها من لاعبين يفتقدون للخبرة الدولية.   
وبالفعل لم يحتج المنتخب التشيلي سوى لـ 12 دقيقة من أجل افتتاح التسجيل عبر آلكسيس سانشيز الذي سدد كرة قوية بيمناه من مسافة قريبة إلى داخل شباك الحارس ماثيو ريان، بعد أن استغل تمريرة رأسية من إدواردو فارغاس.
وعاد سانشيز للتألق مجدداً بعد دقيقتين فقط مراوغاً الدفاع الأسترالي قبل أن يمرر الكرة لفالديفيا الذي لم يجد صعوبة في إرسال كرة قوية في سقف المرمى الأسترالي ليضاعف النتيجة.
وفي الوقت الذي توقع فيه الجميع أن يواصل منتخب تشيلي تسجيل الأهداف، بدأ منتخب أستراليا في استعادة توازنه وتشكيل خطورة على الدفاع التشيلي خاصة عبر انطلاقات الخطير ماثيو ليكي من الجهة اليمنى.
وخلال واحدة من تلك الانطلاقات وصلت الكرة إلى المدافع الأيمن إيفان فرانييتش الذي أرسل كرة عرضية ارتقى لها كاهيل ووضعها بضربة رأس متقنة في شباك الحارس كلاوديو برافو.  
بعدها بدقيقتين أنقذ برافو فريقه من الخروج بتعادل من الشوط الأول، بعد أن أنقذ تسديدة قوية من كاهيل.
وبدأ منتخب أستراليا الشوط الثاني بشكل جيد مواصلاً ضغطه على الدفاع التشيلي، ونجح كاهيل في تعديل النتيجة بعد أن استغل عرضية رائعة من ليكي، ولكن الهدف تم إلغاؤه بداعي التسلل.
وبعدها بدقائق تألق برافو مجدداً بتصديه لتسديدة خطيرة من بريشيانو الذي استمر في تهديد مرمى تشيلي في أكثر من مناسبة، في الوقت الذي واصل فيه أيضاً ليكي تهديد خط الدفاع بسرعته ومهارته المميزة وسط تألق من الحارس برافو.
ووسط الضغط الأسترالي كاد فارغاس أن يقضي على آمال الـ "سوكروز" بعد أن تلقى تمريرة متقنة من سانشيز ووضعها من فوق الحارس ريان، ولكن ويلكنسون أبعد الكرة من على خط المرمى، ليبقى الأمل قائماً.
ورغم إجراء سامباولي لتغيرين في وسط الملعب بدفعه لفيليبي غيتييرز بدلاً من فيدال الذي كانت مشاركته غير مؤكدة قبل اللقاء بسبب إصابة في الركبة، وجان بوسيجور بدلاً من فالديفيا، استمرت خطورة المنتخب الأسترالي بفضل كاهيل الذي لم تفلح معه جهود قلبي الدفاع غونزالو خارا وغاري ميديل.
ولكن الانتصار التشيلي تأكد في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع عبر البديل بوسيجور الذي أرسل تسديدة أرضية زاحفة من على أطراف منطقة الجزاء وجدت طريقها إلى شباك الحارس رايان.

 




.Copyright © Mesaimeer Sports Club, All Rights Reserved RamaWeb RamaHost